Skip to main content

زيارة رئيس هيئة الحشد فالح الفياض لواشنطن طمأنت أمريكا.. وهذه هي التفاصيل

المشهد السياسي الأحد 20 تشرين أول 2019 الساعة 11:13 صباحاً (عدد المشاهدات 2996)

بغداد  /  سكاي برس

أكد باحث مختص في السياسة الامريكية أن زيارة رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق فالح الفياض، التي قام بها إلى الولايات المتحدة طمأنت أمريكا بعدم التعرض لمصالحها.

وقال كبير الباحثين في مركز الدراسات الإقليمية في الجامعة الأمريكية بالسُليمانية، رحمان الجبوري، في حديث لموقع RT الروسي، إن “الفياض صار محورا أساسيا للأجهزة الأمنية العراقية، ويمثل في ذات الوقت هيئة الحشد الشعبي وجهاز الأمن الوطني، لذا كانت في زيارته الأخيرة لأمريكا مؤشرات لطمأنتها بخصوص الحشد ومصالحها في العراق”.

وأضاف أن “الفياض تحدث إلى الأمريكيين عن الهيكلة الجديدة للحشد الشعبي”، وأنه “جزء من الدولة العراقية ولن يكون بعيدا عنها في قراراته، وهذه رسالة لهم بأن بعثتهم الدبلوماسية ومصالحهم لن تتعرض للخطر”.
وقام مستشار الأمن الوطني فالح الفياض قبل أيام بزيارة إلى واشنطن، إلتقى خلالها وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، وبحضور الجنرال مارك ميلي، رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكي، وجرى بحث العلاقة بين البلدين وآفاق تطويرها وخصوصا التعاون العسكري والأمني في مجال مكافحة الإرهاب.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة