Skip to main content

في تصريح غريب شرطة السليمانية: حادثة مقتل الاعلامي (باباني) وأسرته كانت انتحاراً

المشهد الأمني الخميس 17 تشرين أول 2019 الساعة 12:56 مساءً (عدد المشاهدات 553)

بغداد  /  سكاي برس

خرجت مديرية شرطة السليمانية في تصريح غريب أعقب اغتيال الاعلامي "امانج باباني" مقدم برنامج "بلا حدود" الذي يعرض على شاشة NRT الكردية وعائلته في مدينة السليمانية مساء أمس الاربعاء.

وأصدرت مديرية شرطة السليمانية، اليوم الخميس، بيانا، بشأن مقتل الزميل جاء فيه  "وردتنا معلومات مؤسفة هذه الليلة تفيد بوجود 3 اشخاص مقتولين بالقرب من نقليات شاره زور في مدينة السليمانية هم كل من (امانج محمد نوري مواليد 1979، لانه محمد صالح، مواليد 1990، هامو امانج محمد، العمر 3 سنوات".
وأكدت مديرية شرطة محافظة السليمانية في بيانها ان حادثة مقتل الاعلامي (آمانج باباني) واسرته ناجمة عن عملية انتحار.
واضاف البيان انه "نعلن للرأي العام بأنه وفق تحقيقات قوات الشرطة فإن الحادث ناجم عن عملية انتحار"، مشيرا الى الاعلان عن تفاصيل الحادث في وقت لاحق من اليوم.
وكانت وسائل اعلام كردية قد افادت امس الاربعاء بأن مسلحين مجهولون، قاموا بقتل (امانج باباني) مقدم برنامج بلا حدود الذي يعرض على شاشة NRT الكردية مع عائلته في السليمانية.
وقال شهود عيان، ان المجنى عليهم تعرضوا إلى اطلاقات نارية في الرأس فارقوا على اثرها الحياة مباشرة.
وأضافوا، ان عملية القتل وقعت أثناء تواجد المجنى عليهم بالقرب من فاملي مول في مدينة السليمانية.

واستغرب مواطنون من طبيعة البيان كون المغدورين قد تعرضوا لهجوم وهم في سيارتهم معتبرين بيان الشرطة محاولة من السلطات لإخفاء امر ما.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة