Skip to main content

بالفيديو: حسني مبارك يتحدث لأول مرة منذ اعتقاله ويكشف تفاصيل وأسرار من حرب أكتوبر

فيديو سـكاي الأربعاء 16 تشرين أول 2019 الساعة 12:34 مساءً (عدد المشاهدات 1157)

بغداد  /  سكاي برس

قال الرئيس المصري الأسبق، حسني مبارك، إن الاجتياح الإسرائيلي لسيناء في 5 يونيو/حزيران 1967 "مكانتش حرب، انضربنا بدون سابق إنذار أو خطة".
وظهر مبارك في مقطع فيديو مدته 25 دقيقة تم بثه، مساء الثلاثاء، بمناسبة ذكرى حرب 6 أكتوبر/تشرين الأول 1973، روى خلالها ذكرياته مع الحرب، وذلك في أول ظهور له منذ شهادته في قضية "اقتحام الحدود" التي كان أحد المتهمين فيها الرئيس السابق محمد مرسي في جلسة 26 ديسمبر/ كانون الأول 2018.

وقال مبارك إن "حرب 67 مكانتش حرب، انضربنا بدون سابق إنذار وبدون خطة"، مُشيرًا أنه لاحظ دخول قوات إلى سيناء في يوم 3 يونيو/حزيران، إلا أن "قائد القوات لم تكن لديه فكرة مين اللى داخل".


وعن يوم 5 يونيو/حزيران من عام 1967، قال الرئيس المصري الأسبق، "كان يوم نكد، ويوم أسود.. كنا متبهدلين كلنا ومنقدرش نمشي في الشوارع، وكان الشعب ضدنا".

وأشار حسني مبارك في الفيديو الذي يبدو أنه تم تسجيله في السادس من أكتوبر تشرين الأول الماضي، وأذيع، الثلاثاء 14 أكتوبر تشرين الأول، عبر يوتيوب، إلى أنه عندما ضربت إسرائيل المطارات المصرية كان يحلق بطائرته ضمن 3 طائرات "اخترقنا السحب ونفاجىء بالكنترول بيقول لنا إن المطارات المصرية وممراتها بتنضرب"، لافتا أنه اضطر للهبوط في مطار الأقصر، وبعد نزوله بوقت قصير ضربت طائرات إسرائيلية المطار، بما فيها طائرات مدنية.

وقال الرئيس المصري الأسبق: "أصيبنا بصدمة، السلاح بتاعنا راحنا، الطيارات كلها انضربت، والجيش كان يجري ومفيش خطة انسحاب (من سيناء)، الضربة كانت مفاجئة وأفقدت الشعب ثقته في الجيش... قعدنا في المطار شهرين تلاتة مبنخرجش".


وأضاف مبارك: "قلنا لابد من الانتقام، من هنا جاءت حرب الاستنزاف وحرب أكتوبر"، وأوضح أن خطة حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973 تم وضعها في أبريل/نيسان من العام نفسه قبل أن يتم الاتفاق على موعد الحرب بالتنسيق مع الجانب السوري في 6 أغسطس/آب، أي قبل حدوثها بنحو شهرين.

وفي مطلع الفيديو، قال مبارك إنه يجب أن يعلم جيل الشباب الإنجازات التي حدثت في الحرب، وأنه قرر الحديث "حتى يستعيد الشعب ثقته في قواته المسلحة". كما وصف الرئيس الأسبق محمد أنور السادات أنه صاحب قرار الحرب، وكان "رجلا شجاعًا جدًا".

وكان علاء مبارك نجل الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك، والذي أعلن تنحيه عن رئاسة البلاد في 2011 على خلفية مظاهرات تطالب برحيله فيما بات يعرف بـثورة 25 يناير في مصر، أعلن عن هذا الحديث قبل يومين من خلال تغريدة على تويتر، قدم فيها التهاني للقوات الجوية التي كان يرأسها والده إبان حرب أكتوبر تشرين الأول 1973. 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة