Skip to main content

احتجاجات واضرام للنار شهدتها ناحية شيلادزي في محافظة دهوك

المشهد الأمني السبت 26 كانون ثاني 2019 الساعة 17:13 مساءً (عدد المشاهدات 1257)

بغداد/ سكاي برس

شهدت ناحية شيلادزي في محافظة دهوك، اليوم مظاهرة تنديداً بتعرض المنطقة لقصف من قبل تركيا، واقتحم المتظاهرون مقراً عسكرياً للجيش التركي، ما أسفر عن إصابة متظاهرين اثنين بجروح.

وذكرت مصادر اعلامية ان"بعد أن خرج أهالي شيلادزي في مظاهرة احتجاجية داخل مركز الناحية ضد القصف الأخير للقوات التركية على المنطقة، استمرت المظاهرات بشكل سلمي من الساعة الثانية وحتى الثالثة من مساء اليوم،  حيث شهدت إلقاء خطابات وقراءة رسالتين من قبل المتظاهرين".

وأضافت المصادر أنه بعد إلقاء تلك الكلمات طُلب من المتظاهرين إنهاء المظاهرات إثر إيصال رسالتهم بنجاح، لكن عدداً من المتظاهرين المشاركين في المظاهرة توجهوا إلى مجمع سيري الذي يضم معسكراً للجيش التركي، حيث اقتحموا المعسكر وأضرموا النار في أجزاء منه، مشيراً إلى أن "الاشتباكات بين المتظاهرين والقوات التركية أدى إلى إصابة متظاهرين اثنين بجروح ناجمة عن إصابتهم بالغاز والأسلاك الحديدية وليس الإطلاقات النارية، رغم إطلاق الجنود الأتراك عدة طلقات هوائية".

مشيرةً الى ان "الجنود قاموا بإضرام النار في المعسكر بأنفسهم، كما أحرق عدد من المتظاهرين غرفاً قريبة من السياج الخارجي للمعسكر، إلى جانب محاولتهم إشعال النيران في خزانين".

وفي أعقاب هذا التصعيد، توجهت المزيد من قوات البيشمركة إلى الموقع، وتمكنت من تهدئة الوضع بنجاح.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة