Skip to main content

"البغدادي" لن يكون قادرا على التواصل مع "داعش" غرب العراق بعد "قتل" الشمري.. بحسب خبير

المشهد الأمني الأحد 24 حزيران 2018 الساعة 14:24 مساءً (عدد المشاهدات 1188)

متابعة/ سكاي برس

قال الخبير في شؤون الجماعات والتنظيمات المتطرفة الدكتور عمر بدر الدين، إن تمكن طيران التحالف الدولي من قتل قيادي "داعش"، عبدالله الشمري، وجه ضربة قاصمة للتنظيم لن يتمكن من تجاوزها.

وأضاف بدر الدين، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن الشمري هو "والي الجزيرة"، وفقدانه في هذه المرحلة الحاسمة من معركة التنظيم ضد قوات الجيش والشرطة في العراق، تعني صعوبة تعويضه، وبالتالي ارتباك لن يمكن السيطرة عليه داخل "داعش" الإرهابي.

ولفت إلى أن زعيم "داعش" الإرهابي، أبو بكر البغدادي، الذي يتوقع كثيرون أن يكون في إحدى الدول الأفريقية، لن يكون قادرا على التواصل بشكل فعال مع جزء مهم من تنظيمه في غرب العراق، التي كان "عبدالله الشمري" يقود العمليات الإرهابية للتنظيم فيها، خاصة أن الغارة التي قتلته لم تقتله وحده، بل معه قيادات أخرى.

وأوضح عمر بدر الدين، أن قيادة العمليات المشتركة العراقية تحقق في الوقت الحالي إنجازات كبرى على الأرض، في ظل محاولات استعادة التنظيم السيطرة على أوصاله التي مزقتها الحرب خلال العام الماضي، حيث تصطاد القوات العراقية أعداد من مقاتلي وقيادات التنظيم في عمليات متفرقة، قائمة على معلومات مسبقة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة