Skip to main content

وزارة الخارجية: إزدياد حالات زواج العراقيين بنساء اوربيات.. هذه الاسباب والاعداد

تقاريـر الخميس 22 شباط 2018 الساعة10:54 صباحاً (عدد المشاهدات 1800)
وزارة الخارجية: إزدياد حالات زواج العراقيين بنساء اوربيات.. هذه الاسباب والاعداد

بغداد / سكاي برس

نقلت صحيفة العربي الجديد، عن مسؤول بوزارة الخارجية العراقية، ان  حالات زواج العراقيين بنساء أوروبيات إزدادت، فيما ذكر احد المهاجرين لاوربا ان زواجه من امرأة تحمل جنسية احدى الدول الاوربية هو أجل الاستقرار أولاً وأخيراً.

وقال مسؤول رفيع في وزارة الخارجية، في حديث للصحيفة تابعته سكاي برس، ان "السفارات العراقية في الدول الأوروبية وثقت أكثر من 300 حالة زواج لشبان عراقيين مهاجرين ومواطنات من تلك الدول خلال العام الماضي".

ووفقاً للمسؤول في الخارجية العراقية، فإن "حالات تلك الزواج تختلف في ظروفها وطبيعتها كفارق السن بين الزوج والزوجة والدين واللغة"، معتبراً أن "ذلك ليس من شأن السفارة كجهة توثيقية".

وأضاف أنه "يرجح وجود ضعف هذا العدد، لكنه لم يوثق بالسفارات العراقية بسبب عدم مراجعة المواطنين".

وحول ذلك اكد المواطن ح. د (39 عاماً) الذي تمكن من الوصول الى إحدى الدول الأوروبية بعد رحلة عبر قارب منطلقاً من الأراضي التركية عام 2015، قوله إن "زواجي كان من أجل الاستقرار أولاً وأخيراً".

ويضيف "أنا متزوج وأسكن في بلدة جنوب العراق ولي بنتان وولد وأعشق زوجتي الموجودة في العراق، وأبلغتها خطوتي في الزواج كونها خطوة مهمة لترتيب مستقبل أولادي، فلا أرغب أن يمروا بما مررت به في العراق، وأحلم بحياة كريمة لهم".

ووصل عدد أبناء الجالية العراقية في دول القارة الأوروبية فضلاً عن كندا وأستراليا إلى نحو مليون عراقي غالبيتهم هاجروا من البلاد عقب احداث 2003، ومن ثم اجتياح تنظيم "داعش" لها عام 2014، وحصل غالبيتهم على الجنسية أو الإقامة.

أخبار ذات صلة