Skip to main content

لا شك لدينا بتواطئ بن سلمان في "مقتل" خاشقجي .. سيناتوران

عربية ودولية الأربعاء 05 كانون أول 2018 الساعة 12:50 مساءً (عدد المشاهدات 122)

متابعة/ سكاي برس   

قال سناتوران جمهوريان أميركيان بارزان امس إنه "لا يوجد أدنى شك" لديهما بأنّ ولي العهد السعودي محمد بن سلمان متواطئ في مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، وفق ما اشارت وكالة الصحافة الفرنسية .

وتأتي تصريحات اثنين من حزب الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مناقضة لرواية البيت الأبيض التي تقلّل من احتمال وجود علاقة بين وليّ العهد السعودي ومقتل خاشقجي في تشرين الأول في قنصلية بلاده في اسطنبول.

وقال رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ بوب كوركر لصحافيين عقب إطلاع جينا هاسبل مديرة وكالة الاستخبارات المركزية "سي آي ايه" مجموعةً صغيرة من أعضاء مجلس الشيوخ على تفاصيل القضية "ليس لديّ أدنى شك في أنّ وليّ العهد أشرف على جريمة القتل وكان يتم إطلاعه على الوضع أثناء عملية القتل"."

وأضاف "لو وقف محمد بن سلمان أمام لجنة محلفين، لكانت تمت إدانته في أقلّ من 30 دقيقة".

كما حضر الجلسة السناتور الجمهوري ليندسي غراهام، الذي دعا ترامب إلى اتّخاذ موقف أكثر تشدّدًا من الرياض .

وقال إنّ ولي العهد "قوة مدمّرة" وإنه "ضالع في جريمة قتل خاشقجي على أعلى مستوى ممكن"، لكنّه استدرك موضحًا "ليس هناك دليل قاطع، ولكن هناك منشار قاطع" .

والأسبوع الماضي، وبعد ضغوط متصاعدة من أعضاء الكونغرس من الحزبين الذين طالبوا بالتحرك ضد الرياض، عقد وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع جيم ماتيس جلسة مغلقة شارك فيها جميع أعضاء مجلس الشيوخ حيث قالوا إنه لا يوحد دليل مباشر يربط بين ولي العهد السعودي وقتل جمال خاشقجي .

وامس علق غراهام على ذلك بقوله "يجب أن تكون أعمى فعلاً لكي لا تتوصل إلى نتيجة أن هذه "الجريمة" رتّبت ونظّمت من قبل أشخاص يعملون تحت إمرة محمد بن سلمان، وأنه ضالع في مقتل خاشقجي".

وقد أقر كوركر وغراهام بأهمّية السعودية بالنسبة إلى الولايات المتحدة، بخاصة في مواجهة إيران.

وقال غراهام "السعودية حليف استراتيجي، وهذه العلاقة تستحق أن يتمّ إنقاذها، لكن ليس بأيّ ثمن"، وأضاف أن بن سلمان مجنون، هو خطير، وقد وضع هذه العلاقة في خطر" لأنه ليس "جدير بالثقة".

وبحسب "فرنس برس" رفضت السفارة السعودية في واشنطن مرة أخرى "رفضا قاطعا كل التهم التي تزعم (وجود) رابط لولي العهد بالحادث المروع" في إشارة إلى مقتل خاشقجي".

وكتبت المتحدثة باسم السفارة فاطمة باعشن على تويتر "صاحب السمو الملكي وليّ العهد لم تكُن له، في أي وقت من الأوقات، تبادلات مع أي مسؤول سعودي تتعلّق بإلحاق الأذى بجمال خاشقجي".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
أحدث الأخبار