Skip to main content

العبادي يفضح سائرون والبناء.. اتفقا على تقسيم "حصة الاسد" والفياض لا يصلح

المشهد السياسي السبت 01 كانون أول 2018 الساعة 12:56 مساءً (عدد المشاهدات 4379)

بغداد / سكاي برس

كشف رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي، ما سماه بأتفاق الكتل السياسية على الإطاحة به، مؤكدا ان تحالفي سائرون والبناء هي التي استحوذت على الكابينة الوزارية الحالية رغم ادعائها عكس ذلك.
وقال العبادي في حديث له، إن تحالفي سائرون بزعامة مقتدى الصدر والفتح بزعامة هادي العامري حصلا على نصيب الأسد في حكومة عادل عبد المهدي، مؤكدا أن هناك من الوزراء من رشُح من خارج حدود العراق أصلا.
وهاجم العبادي بقوله، إن تلك الحكومة تشكلت على ضوء اتفاق بين كتل معينة، لم يكن هو جزءاً منه، لافتا إلى أنه لم يوقع على اتفاق.
وكشف أن هذين التحالفين يدعيان التنازل عن حصتهما، لكن الحقيقة والأمر الواقع مفروض في الاتفاق، إذ إنهما أخذا نصيب الأسد بالحقائب السيادية وغير السيادية.
وواصل العبادي انتقاده للتحالفين ومنهما إلى غريمه السابق، بقوله إن رئيس حركة عطاء فالح الفياض لا تنطبق عليه شروط الترشح لحقيبة الداخلية.
وأكد أن بعض الأسماء مرشحة لحكومة عبد المهدي من خارج الحدود، ملمحا إلى أن تسمية وزراء دون تدقيق خطأ لا يغتفر ويجب إقالة بعضهم، وبعدها تحدث عن وزير الاتصالات نعيم ثجيل الربيعي، بقوله لا يمثلنا ولا نعرفه ونستغرب أن يحسب على حصة ائتلاف النصر.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
أحدث الأخبار