Skip to main content

احتجاز وفد عراقي يفجر أزمة مع مصر ويضع الحكيم امام اول امتحان.. كونفوشيوسية ام دبلوماسية؟

المشهد السياسي الاثنين 05 تشرين ثاني 2018 الساعة 11:17 صباحاً (عدد المشاهدات 1256)

بغداد / سكاي برس

احتجزت السلطات المصرية، الاثنين، وفد فني عراقي، كان قد اتجه للعاصمة المصرية القاهرة بناء على دعوة موجهة لهم من اتحاد المنتجين العرب المنضوي تحت لواء الجامعة العربية، فيما وجه الوفد مناشدة للحكومة العراقية ممثلة بوزارة الخارجية.
وكشفت رئيسة الوفد الفنانة هديل كامل، عبر مقطع فيديو لها، رصدته سكاي برس، أن "السلطات المصرية احتجز الوفد العراقي في سجن المطار فيما حجر سيدتين من الوفد جبراَ في السجن"، وفيما أكدت مقاطعة الوفد للمهرجان المصري بسبب سوء المعاملة، ناشدت في الوقت ذاته الحكومة العراقية بمساعدتهم.
وأضافت كامل، ان "احتجازهم جاء رغم حصول كافة أعضاء الوفد على تأشيرة الدخول من السفارة المصرية بناء على الدعوة الموجهة لهم من اتحاد المنتجين العرب المنضوي تحت لواء الجامعة العربية"
وتداول مدوني شبكات التواصل الاجتماعي، الخبر الذي رافقه استهجان وأستنكار شديد، فيما اعتبروا الحادثة اول اختبار دبلوماسي لوزير الخارجية الجديد محمد علي الحكيم، فيما تسائل البعض حول كيفية تعامل الاخير مع الازمة، هل ستكون بدبلوماسية ام كونوشيوسية، على شاكلة الوزير السابق إبراهيم الجعفري.
وتعد هذه الحادثة اول أزمة دبلوماسية بين العراق ومصر للحكومة الجديدة، الامر الذي يلقي بظلاله على وزير الخارجية بشأن كيفية التعامل مع الحادثة الدبلوماسية.
يذكر أن البرلمان صوت بجلسته النيابية على عدد من الوزراء من بينهم وزير الخارجية محمد علي الحكيم الحائز على دكتوراه في الادارة الهندسية.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
أحدث الأخبار