Skip to main content

حزب الدعوة يعلق على خسارته لمنصب رئاسة الوزراء

المشهد السياسي الأحد 07 تشرين أول 2018 الساعة 15:37 مساءً (عدد المشاهدات 2660)

بغداد / سكاي برس

علق حزب الدعوة الإسلامية، الأحد، على خسارته منصب رئاسة وزراء العراق، والذي يسيطر عليه منذ 2005 إلى عام 2018.
وقال القيادي في الحزب حسن السنيد في تصريح تابتعته سكاي برس، إن “حزب الدعوة لو كان حريصًا على منصب رئاسة الوزراء والحفاظ عليه، لدعم رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي لولاية ثانية”، بحسب موقع ارم نيوز الاماراتي.
وبين السنيد، أن “حزب الدعوة لم يرشح العبادي، ولم يرشح أي شخص آخر منه، وهذا دليل على أنه لا يحب السيطرة على المناصب”، مبينًا أن “حزب الدعوة شريك بالعملية السياسية في العراق بأي منصب كان”.
وتابع القيادي في حزب الدعوة الإسلامية، أن “المناصب غير مهمة بوجهة نظر الحزب في الحكم، ولو كانت مهمة، لرشحنا العبادي أو شخصية أخرى من الحزب لرئاسة الوزراء، لكننا في هذه الدورة الانتخابية لم نطرح أي مرشح للرئاسة”.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
أحدث الأخبار