Skip to main content

بسبب الفياض وسائرون.. عبد المهدي "حائر" في تعطل استكمال حكومته

المشهد السياسي الأربعاء 31 تشرين أول 2018 الساعة 12:20 مساءً (عدد المشاهدات 504)

بغداد / سكاي برس

أكد النائب عن تحالف "البناء" منصور المرعيد، تمسك تحالفه بإسناد حقيبة الداخلية لمرشحه فالح الفياض، فيما حذر من أن يؤدي تحكم كتلة "سائرون" برئيس الوزراء الجديد عادل عبدالمهدي، إلى تعطيل إكمال التشكيلة الحكومية، حسب تعبيره. 

ونقلت صحيفة "الحياة" اللندنية عن المرعيد، قوله، إن تحالف البناء لا يزال يرى في رئيس هيئة الحشد الشعبي المقال، فالح الفياض المرشح الأوفر حظا لتولي حقيبة الداخلية، مؤكدا أنها "متمسكة بترشيحه".

وأضاف، "لا نرى أسبابا موضوعية من الكتل الأخرى لتقديم مرشح آخر"، مبينا ان المفاوضات مستمرة بين الكتل للاتفاق على تمرير باقي الأسماء المرشحة لباقي الوزارات الشاغرة ويرجح أن يكون هناك اتفاق نهائي قبل جلسة الأسبوع المقبل.

من جهته عبر النائب عن تحالف "الفتح" عدنان الأسدي، عن "تشاؤمه بسبب ما أسماه خضوع عبدالمهدي لكتلة سائرون"، وأوضح أن "كتلة سائرون تحكمت بحركة عبدالمهدي خلال الجلسة، أشاروا له بالتوقف، فتوقف، وأشاروا له بالجلوس فجلس".

وكان تحالف "سائرون" أكد في وقت سابق، أن الاعتراض على وزيري الداخلية والدفاع هو "اعتراض مهني، وليس سياسيا"، داعيا إلى ترشيح شخصيات مهنية وكفوءة للوزارتين.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
أحدث الأخبار