Skip to main content

مندوب الاقليم بإيران: بارزاني طلب التوسط لكسب ود بغداد.. وهكذا ردت طهران

المشهد السياسي الثلاثاء 23 كانون ثاني 2018 الساعة 15:25 مساءً (عدد المشاهدات 3097)

بغداد / سكاي برس

أكد ممثل حكومة إقليم كردستان لدى طهران، ناظم الدباغ، الثلاثاء، أن زيارة رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني الى إيران كانت "مميزة ومثمرة" فيما يخص العراق والإقليم وإيران، مبينا أن طهران ابدت استعدادها للتوسط بين بغداد وأربيل.

وقال الدباغ، في حديث تابعته سكاي برس، ان "لقاءات المسؤولين الكرد بحكومة إقليم كردستان في طهران، مضيفا انها "كانت لقاءات مميزة ومثمرة بالنسبة للعراق والإقليم وإيران"، بحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية.

وأضاف الدباغ، انه وخلال اللقاءات التي أجراها بارزاني مع المسؤولين الإيرانيين لا سيما رئيس الجمهورية، ورئيس مجلس الشورى الإسلامي، ورئيس المجلس الأعلى للأمن القومي، تم بحث تعزيز العلاقات مع إيران وجهوزية إيران للتوسط بين أربيل وبغداد.

وأشار إلى ان "الوفد الكردي شدد خلال زيارته على الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية والتبعية للدستور العراقي، كما أعلن عن استعداده للتفاوض من أجل حل كافة المشاكل".

وتابع بالقول إن "اللقاء الذي جمع رئيس الوزراء حيدر العبادي، ورئيس حكومة الإقليم، نيجرفان بارزاني، قبل زيارة الأخير لإيران، شكل أحد الأسباب الإيجابية لزيارة طهران حيث كانت النقطة الايجابية للقاءات طهران، هي الدعوة الى التفكير في المستقبل وعدم عودة مختلف الأطراف الى الماضي".

وفيما يتعلق بشرط إلغاء نتائج الاستفتاء الذي وضعه العبادي، من أجل عودة العلاقات بين الإقليم وبغداد الى طبيعتها، قال الدباغ،"عندما أعلنا التزامنا بالدستور العراقي ووحدة العراق فإن ذلك بمثابة إلغاء موضوع الاستفتاء وأي موضوع آخر يؤدى الى الاستقلال أو الانفصال، كما أن المحكمة الدستورية العليا قد أعلنت أن الاستفتاء هو غير قانوني ونحن نحترم هذا الرأي".

وكان رئيس حكومة الإقليم، نيجرفان بارزاني، وصل مساء أمس الأول إلى طهران على رأس وفد ضم كلا من نائب رئيس حكومة الإقليم قوباد طالباني ورئيس ديوان رئاسة الاقليم فؤاد حسين في زيارة التقى فيها عددا من المسؤولين الإيرانيين.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة