Skip to main content

المالكي يكشف عن مؤامرة جديدة ضد البلد

المشهد السياسي السبت 13 أيار 2017 الساعة14:40 مساءً (عدد المشاهدات 13542)
المالكي يكشف عن مؤامرة جديدة ضد البلد

 

بغداد/ سكاي برس:

 

شدد نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، السبت، على الوقوف ضد المحاولات الرامية لتاجيل الانتخابات ، داعيا في الوقت ذاته الى التخلي عن مبدأ الاكثرية والاقلية ورفض الطائفية والعنصرية.

وقال في كلمة له بالملتقى الوطني للمصالحة الوطنية في النجف، اطلعت عليه "سكاي برس"، ان " هناك من يدبر المؤامرات ضد بلدنا وعمليته السياسية عبر محاولات تاجيل الانتخابات"، مشيرا الى ان " ان الشعب العراقي حي ويطمح بالمزيد من بناء الدولة ،

واضاف " ان شعبنا صمم على محاربة الارهاب والجماعات الارهابية ،وبعد ان تجاوزنا الارهاب ، يجب المضي في محاربة الفكر التكفيري ".

واكد " ان العراقيين وبجميع قومياتهم تمكنوا من الصمود والوقوف صفا واحدا امام كل التحديات، داعيا الى التخلي عن مبدأ الاكثرية والاقلية ، لان البلد يرفض الطائفية والعنصرية ، الذي كان شعارا في السابق "للكثير من الطائفيين" ويرفض ايضا منطق التقسيم  على اساس الارض والشعب، (حسب تعبيره)

وبين" اننا نرفض الارهاب والعنف واضعاف هيبة الدولة ومصالح المواطنين ، من اختطاف والسلب والنهب والقتل ، وهي ممارسات صعبة ومؤلمة ، لان الشعب يريد بلدا ديمقراطيا حرا ، كما اصبحنا جميعا ، نرفض اي خرق بسيادة البلد، وان تربطنا علاقتنا طيبة مع جميع الاصدقاء والبلدان ، على اساس الشراكة وعدم التدخل في شؤون الاخرين ، وعلى اساس مصلحة الشعب العراقي ".

واوضح" اننا نؤمن بالانتخابات والتداول السلمي للسلطة ، وندعو الى عدم تاجيل الانتخابات ، لانها ستفتح الباب امام التدخلات الخارجية ".

 

اخترنا لكم