Skip to main content

المرجعية : القضاء على داعش لا يعني النهاية

المشهد الأمني الاثنين 13 آذار 2017 الساعة17:05 مساءً (عدد المشاهدات 8861)
المرجعية : القضاء على داعش لا يعني النهاية

 

بغداد/ سكاي برس:

 

قال ممثل المرجعية الدينية عبد المهدي الكربلائي ان" القضاء على تنظيم داعش لا يعني نهاية الأمر "،مضيفا "نحن بحاجة الى اقتلاع التطرف من جذوره الفكرية ولذا لا بد من تظافر الجهود الإقليمية والعالمية".

واكد الكربلائي خلال كلمة القاها في مؤتمر الإعلام الدولي الأول الذي أقامته العتبة الحسينية في الصحن الحسيني، تابعتها، "سكاي برس"، ان" الشعب العراقي يدفع الكثير من الدماء والضرائب على المستوى التنمية والصرف المالي والثروات والتقدم والازدهار الذي يمكن ان يحصل لو لا هذا الوضع الأمني".

واضاف ان" داعش لم يكتف بالقتل واستهداف المواطنين الأبرياء بل قتل حتى حضارة الانسان بماضيها وحاضرها، واستهدف الأماكن المقدسة لكل الديانات وليس الديانة الإسلامية فقط، وهذا ما يظهر مدى إنحراف هذا التنظيم المتشدد".

ودعا  الكربلائي الى "تظافر جهود الجميع من اجل إيقاف انتشار التطرف وخصوصا في الفكر والعقيدة والثقافة والتي أثرت كثيرا على الحاضر والمستقبل".

وتابع "إننا بحاجة الى التركيز على الجانب الفكري والثقافي  والإعلامي في كشف زيف هذه الأفكار التي أثرت على مختلف شرائح الانسان بما في ذلك الطفولة"، لافتا الى ضرورة ان يكون هناك "تصدي من رجال الدين والفكر والثقافة لبيان حقائق الديانات السماوية وحقائق الإسلام".

واعتبر  ان المشكلة تكمن في "ان المتطرفين ليسوا فقط على مستوى العالم الاسلامي فحسب بل امتدوا الى القارة الأوربية وأسيا، وهذا ما جعل خطورتهم عالمية ولا تقتصر على بلداننا فحسب".

وكان الكربلائي، قد دعا في الاوقات السابقة، أهالي المحافظات كافة الى إغاثة النازحين من مناطق القتال في مدينة الموصل التي تشهد عمليات عسكرية لطرد التنظيم داعش منها التي اجتاحها في أواسط عام 2014.

اخترنا لكم