Skip to main content

ترامب يستفز الزعيم الكوري الشمالي بزيارة خاطفة على الحدود

عربية ودولية الثلاثاء 10 تشرين أول 2017 الساعة17:03 مساءً (عدد المشاهدات 974)
ترامب يستفز الزعيم الكوري الشمالي بزيارة خاطفة على الحدود

بغداد  /  سكاي برس

نقلت وكالة أنباء "يونهاب" عن مصدر عسكري أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيتفقد المنطقة الحدودية العازلة بين الكوريتين خلال زيارته إلى سيئول، مطلع تشرين الثاني المقبل.

وأفاد مصدر في وزارة الدفاع الكورية الجنوبية بأن البيت الأبيض أرسل، نهاية أيلول، وفدا تولى اختيار مكان لهذه "المهمة الخاصة" التي سيقوم بها الرئيس الأميركي.

وأوضح المسؤول العسكري الكوري الجنوبي أن أعضاء هذا الوفد "اختاروا بين بانموندجوم ونقاط حدودية أخرى قريبة"، وفي الوقت ذاته، لم يستبعد إمكانية أن يزور ترامب جزيرتي "يونبيونج" و"بينيونجدو" الحدوديتين في البحر الأصفر.

ورأت الوكالة أن الرئيس الأميركي سيرغب خلال أول زيارة له لكوريا الجنوبية في إرسال إشارة إلى كوريا الشمالية.

وتبدأ جولة الرئيس الأميركي دونالد ترامب في منطقة الشرق الأقصى في 2 تشرين الثاني، ويعتزم ترامب خلالها زيارة اليابان وكوريا الجنوبية والصين وفيتنام والفلبين.

يذكر أن المنطقة المنزوعة السلاح بيت الكوريتين يبلغ عرضها 4 كيلو مترات، وهي تمتد عبر شبه الجزيرة الكورية لمسافة 241 كيلو مترا، وتمر بخط العرض 38 بزاوية ميلان طفيفة، وتقسم شبه الجزيرة الكورية إلى نصفين متساويين تقريبا.

وفي هذه المنطقة، يوجد خط ترسيم الحدود العسكرية، الذي يمثل الحدود البرية بين الكوريتين، وقد أقر هذا الخط الحدودي رسميا في اتفاق الهدنة في 27 تموز 1953.

وكانت تلك الهدنة قد أنهت حربا دموية استمرت 3 سنوات بين الشطرين، وقاتلت القوات الأميركية، في تلك الحرب، تحت علم الأمم المتحدة فيما ساند الاتحاد السوفيتي والصين كوريا الشمالية.

وكان الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قد قام بزيارة رمزية إلى المنطقة المنزوعة السلاح بين الشطرين الكوريين العام 2012.

اخترنا لكم