Skip to main content

تعرف على الرسالة التي بعثها العراق الى ترامب؟

المشهد السياسي الأربعاء 10 آب 2016 الساعة 18:18 مساءً (عدد المشاهدات 1002)

بغداد/سكاي برس: 

دعا محافظ حلبجة، عبدالله محمد، المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية الاميركية دونالد ترامب بالاعتذار للشعب العراقي لامتداحه سياسات الرئيس العراقي الاسبق صدام حسين.

وبعث محمد برسالة، من خلال اكاديميين في واشنطن، الى المرشح الجمهوري ترامب يطالب فيها بتقديم الاعتذار عما قاله بحق صدام حسين الذي قصف مدينة حلبجة بالاسلحة المحرمة دوليا.

وعبر محمد في رسالته عن استياء سكان حلبجة التي تحولت حديثا الى محافظة رابعة في اقليم كوردستان، من ثناء ترامب على صدام حسين.

وكان المرشح الجمهوري لرئاسة الولايات المتحدة، دونالد ترامب، اثنى في كلمة القاها ضمن حملته الانتخابية، على الرئيس الاسبق صدام حسين وقال عنه انه "حارب الإرهاب وكان يقتل الإرهابيين دون تردد، وحين كان في الحكم لم يصبر على الإرهابيين ولم يقرأ لهم حقوقهم"، مشيرا الى ان أن" العراق اليوم أصبح مرتعا للإرهابيين". 

وينتمي المرشح ترامب إلى الأميركيين الذين عارضوا الحرب على العراق. واليوم يقول إن صعود داعش، وانعدام الاستقرار في الشرق الأوسط، هو من أسباب تلك الحرب.

وولد دونالد جون ترامب في 14 حزيران 1946 وهو رجل أعمال، وملياردير، ومرشح رئاسي للانتخابات الرئاسية الأميركية لعام 2016.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة