Skip to main content

لو كان لدينا اكثر من وجيه في الإعلام

مقالات الأحد 24 نيسان 2016 الساعة17:56 مساءً (عدد المشاهدات 276)
لو كان لدينا اكثر من وجيه في الإعلام

بقلم : مراد الغضبان 

وجيه عباس من مقدمي البرامج القلائل الذين يقدمون مواضيع مهمة بعيدة عن المزايدة السياسية او اي مزايدات اخرى  وهذا سبب له كثير من المصاعب في حياته المهنية قبل تقاعده منها وصلت بعض الاحيان الى التهديد بالقتل . 

 وجيه عباس  له جمهور واسع لما لديه من اسلوب خاص في طرح المواضيع الساخة بشكل يناسب المجتمع  ونحن هنا لسنا بصدد تقييم الرجل اعلاميا لكن لو كان لدينا اكثر من وجيه في الإعلام فهو يطرح المواضيع بطريقة حقيقة بعيدة عن رأي او تخبط صاحب الفضائية او الجهة الداعمة للبرنامج او المبلغ المالي الذي يتقاضاه او الاشياء الاخرى التي يطول شرحها ..

 فهو من تجرئ بلسان واضح لمخططات سعودية وقطر ومشاريع كثيرة لدول الخليج وتنقل من فضائية الى اخرى بسبب اراءه وطرحه الذي امتاز بالجرأة ولسانه الذي يقع اقوى من السيف على اي قضية تخص العراق من اي جهة كانت داخلية او خارجية واخرها كان  ما تناوله عن برنامج  البشير شو وتعرضه الى معتقدات الاسلام وخروجه عن اداب الكلام من قبل المقدم لم يستطع اي من مقدمي البرامج اصحاب الالقاب ان يتكلم بهكذا طريقة جريئة وخادشة للاسرة العراقية . 

 فلنطمئن ونحن نملك وجيها يوجه من يخطئ بحق الاعلام العراقي .

أخبار ذات صلة