Skip to main content

أمريكا تستعين بـ"غوغل" للإطاحة بالأسد

عربية ودولية الأحد 27 آذار 2016 الساعة12:10 مساءً (عدد المشاهدات 98)
أمريكا تستعين بـ"غوغل" للإطاحة بالأسد

حسن الشمري: 

كشف موقع ويكيليكس، الاحد، أن الرسائل إلكترونية التي تبادلتها وزارة الخارجية الأمريكية مع موظفي شركة غوغل الأمريكية، تدل على أن الأخيرة تعاونت مع واشنطن للإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.

ونشر ويكيليكس تقرير، ان " رئيس قسم ( افكار غوغل ) جاريد كوهين، وأحد الموظفين السابقين في وزارة الخارجية الأمريكية، كتب في عام 2012 إلى مسؤولين في مكتب هيلاري كلينتون (وزيرة الخارجية آنذاك)، رسالة أخبرهم فيها بأن شركته (غوغل) تعمل على إطلاق أداة من شأنها أن تتعقب بشكل علني الانشقاقات في سوريا والأقسام التي ينتمي إليها المسؤولون في دمشق داخل هيكلية النظام".

وتابع كوهين في رسالته، التي تلقاها عدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية إلى جانب وزيرة الخارجية: " المنطق وراء هذه الفكرة،وأن هناك العديد من الجهات ترصد هذه الانشقاقات، إلا أنه ليس هناك من يهتم بإظهار هذه الانشقاقات ووضعها في رسم بياني واضح، الأمر الذي نعتبره خطوة مهمة لتشجيع المزيد على الانشقاق وزيادة الثقة لدى المعارضة".

واقترح كوهين " تقديم هذه الأداة إلى وسائل الإعلام لإعطائها التغطية المطلوبة لنشرها على أكبر صعيد ممكن، مضيفا "في ظل صعوبة إيصال المعلومات إلى الداخل السوري الآن، سنقوم بالتعاون مع قناة الجزيرة التي ستكون المالك الأول لهذه الأداة التي قمنا ببنائها، وتقوم بدورها بتتبع البيانات والتحقق منها، وبثها مجدداً إلى سوريا".

أخبار ذات صلة