Skip to main content

مصادر: العبادي والصدر تشاجرا خلال لقاء الكاظمية وخطبة الأخير تهديد "مُبطن"

المشهد السياسي الجمعة 26 شباط 2016 الساعة 11:10 صباحاً (عدد المشاهدات 1340)

بغداد/ حسن الشمري:

كشفت مصادر مُطلعة، الجمعة، عن حدوث مشاجرة بين رئيس الوزراء حيدر العبادي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر خلال اللقاء الذي جمعهما في العتبة الكاظمية، فيما أكدت أن خطبة الصدر اليوم في ساحة التحرير تهديد "مُبطن" للعبادي.

وهدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في وقت سابق اليوم الجمعة خلال كلمة القاها في جموع المتظاهرين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، بـ"اقتحام" المنطقة الخضراء (مقر الحكومة)، مؤكداً أن رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي أصبح على "المحك".

وقالت المصادر في حديث لـ"سكاي برس"، إن "اللقاء الذي جمع العبادي والصدر قبل ثلاثة أيام في العتبة الكاظمية كان متوترا، وساده نوع من التشنج، عقب رفض العبادي طلبا من الصدر خلال الفترة الماضية لإجراء لقاء دوي بينهما لمناقشة الإصلاحات".

وأضافت أنه "عند انتهاء اللقاء خرج العبادي من باب والصدر من باب آخر".

واعتبرت المصادر أن "خطبة الصدر اليوم تعتبر تهديد مبطن لإزاحة العبادي من رئاسة الحكومة".

وهدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس، بالإنقلاب على حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي في حال عدم تلبية مطالبه، مستندا في ذلك إلى مباركة المرجعية وأخذ الضوء الأخضر منها، بحسب مصادر مقربة منه.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة