Skip to main content

غضب في المانيا بعد نصيحة "اليد الممتدة" لتجنب "التحرش"

عربية ودولية الخميس 07 كانون ثاني 2016 الساعة09:35 صباحاً (عدد المشاهدات 130)
غضب في المانيا بعد نصيحة "اليد الممتدة" لتجنب "التحرش"

بغداد/سكاي برس:م،أ

أثارت نصيحة عمدة مدينة كولونيا الألمانية، الخميس، التي شهدت موجة اعتداءات جماعية على النساء ليلة رأس السنة، حول كيفية تفادي التحرش الجنسي، غضبا في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوصت العمدة هنرييته ريكير خلال مؤتمر صحفي النساء الألمانيات بإبعاد أنفسهن عن الأشخاص غير المعروفين مسافة يد ممتدة، بالإضافة إلى تجمع النساء وتجنب البقاء بمفردهن.

ونقلت صحيفة “Der Spiegel” عن ريكير قولها إن “هناك دائما إمكانية للحفاظ على مسافة معينة تزيد عن طول يد، ويجب ألا تبادرن من التقرب لأشخاص غرباء لا تثقن بهم”.

وأدت هذه التصريحات إلى ظهور موجة استياء في بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، حيث نشرت صحيفة “Francfurter Allgemeine Zeitung” مقالة بعنوان “اختبئن يا نساء!”.

أما متابعو “تويتر”، فأقدموا على ترويج هاشتاغ “#EineArmlaenge” (مسافة اليد الممتدة).

من جهته، كتب وزير العدالة الألماني هايكو ماس في تغريدة على “تويتر” تعليقا على نصيحة ريكير أن “المجرمين هم الذين يتحملون المسؤولية، وليست النساء”.

وأشار أحد مستخدمي تويتر إلى أن “مسافة اليد الممتدة” لا تعمل أحيانا، ونشر صورة من فيلم “حروب النجوم” لتأكيد رأيه.

وكانت حوالي 90 امرأة قد أخبرن الشرطة الألمانية بتعرضهن لمضايقات وتحرش جنسي على يد رجال تشير ملامحهم إلى أنهم من اللاجئين الجدد.

وتقول النساء إن هؤلاء الأشخاص ارتكبوا بحقهن جرائم سرقة ومضايقات، بالإضافة إلى التهديد المباشر

أخبار ذات صلة