Skip to main content

ألمانيا تهدد بإجراء قانوني ضد دول الاتحاد الرافضة لاستقبال اللاجئين

عربية ودولية الأحد 20 كانون أول 2015 الساعة 09:29 صباحاً (عدد المشاهدات 532)

بغداد/سكاي برس: هدد وزير الخارجية الألماني فرانك فالتر شتاينماير، الاحد، باتخاذ إجراء قانوني ضد دول الاتحاد الأوروبي التي ترفض قبول لاجئين بموجب برنامج الحصص الذي وضعه الاتحاد.

وقال شتاينماير في تصريحات اطلعت عليها "سكاي برس"،إن “إذا لم يتسن حل المشاكل بطرق أخرى، فستحل من خلال القنوات القانونية الملائمة”، مضيفا أن "أوروبا هي مجتمع قانون".

وأشار شتاينماير في سياق حديثه خصوصا إلى سلوفاكيا والمجر اللتين حذرتا من اتخاذ تحرك قانوني ضد نظام الحصص المثير للجدل، حيث قالت سلوفاكيا الشهر الماضي إنها سترفع شكوى ضد خطة الاتحاد الأوروبي بتوزيع 160 ألف لاجئ على دول الاتحاد.

وذكر الوزير الأماني أن "التضامن الأوروبي لا يسير في اتجاه واحد، مؤكدا أن الذين يرفضون استقبال اللاجئين يجب أن يعلموا بماذا يخاطرون بحدود مفتوحة في أوروبا، حسب تصريحاته.

جدير بالذكر أن سلوفاكيا لم يدخلها سوى عدد قليل من اللاجئين، حيث اختار عدد قليل جدا منهم البقاء في هذا البلد، علما أنه بموجب نظام الحصص فإن على سلوفاكيا قبول نحو 2300 لاجئ.

ويعتبر فضاء “شينغن” للتنقل الحر من أهم إنجازات الاتحاد الأوروبي وقد أعربت المفوضية الأوروبية مرارا عن خشيتها من أن إعادة فرض الضوابط الحكومية تهدد مستقبل المنطقة

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة