Skip to main content

علاوي: مستعدون للتازل عن كل مناصبنا إن تم تحقيق مطالب الشعب

المشهد السياسي الاثنين 10 آب 2015 الساعة 12:10 مساءً (عدد المشاهدات 170)
بغداد/ سكاي برس: أعلن نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي، الاثنين، أنه هو الذي يريد المغادرة من منصبه، وليس هناك من يدعوه للمغادرة، مبديا استعداد كتلته للتنازل عن كل مناصبها إن تم تحقيق مطالب الشعب العراقي. وقال علاوي في مؤتمر صحفي عقده مع قياديين في كتلته "نحن مع السيد رئيس الوزراء، ومستعدون للتنازل عن كل مناصبنا حتى في مجلس النواب إن تم تحقيق مطالب الشعب العراقي". وحول قرار رئيس الحكومة حيدر العبادي إلغاء مناصب نواب رئيسي الجمهورية والوزراء، قال علاوي "أنا من يريد المغادرة من المنصب، وليس هناك من يدعوني للمغادرة، أنا لا اهتم بالوظيفة وغبت عنها منذ عشر سنوات"، موضحا بالقول "نحن ناضلنا من أجل العراق وسنبقى نناضل من أجله حتى من دون مناصب". وأضاف أن "الفساد استشرى في البلاد نتيجة المحاصصة وسياسة المحاصصة"، مردفا بالقول "دعونا مرارا إلى تشكيل حكومة انقاذ أو اجراء انتخابات مبكرة، ونحن نعتبر أن الانتخابات المبكرة هي الحل الافضل". ودعا علاوي إلى "بناء جيش وطني" للعراق، كما طالب بـ"تفكيك المنطقة الخضراء والتحقيق مع المفسدين"، مضيفا "حاربت الفساد عندما كنت رئيسا للوزراء وشكلت ديوان الرقابة المالية ودعمته، وكنا الوحيدين الذين قدموا الميزانية الختامية". ووصف علاوي العملية السياسية في العراق بأنها "مهترئة"، مشددا على ضرورة "محاسبة المقصرين، والغاء الوكالات الممنوحة إلى جهة وطائفة وحزب معين، واطلاق سراح المعتقلين بتهم كيدية، وتشريع القوانين الهامة، وتحقيق المصالحة الوطنية، لمعالجة الازمة القائمة في العراق.
حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة