Skip to main content

الملك السعودي يقطع عطلته المثيرة للجدل في فرنسا

مجتمع الاثنين 03 آب 2015 الساعة10:18 صباحاً (عدد المشاهدات 7219)
الملك السعودي يقطع عطلته المثيرة للجدل في فرنسا
بغداد/سكاي برس: قطع العاهل السعودي، الملك سلمان، عطلته في الريفيرا الفرنسية، إثر جدل بشأن إغلاق جزء من الشاطىء لتأمين إقامته. وقال مسؤولون إن الملك توجه إلى المغرب بعد 8 ايام فقط في الريفيرا، التي كان مقررا أن يقضي فيها 3 أسابيع. وأوضح المسؤول الإقليمي، فيليب كاستاني إن الملك سافر برفقة نصف مرافقيه وعددهم ألف شخص. وقد وقع أكثر من 100 ألف شخص على عريضة ضد إغلاق الشاطىء العام في فالوري، التي تجاور فيلا الملك السعودي، والتي قرر المسؤولون إغلاقها لتأمين إقامته. وقال معترضون على الخطوة إنها مخالفة لقانون المساواة الفرنسي. ونقلت وكالة رويترز عن مصادر سعودية قولها إن سفر الملك تم وفق برنامج عطلته ولا علاقة له بالتغطية الإعلامية لإقامته في فرنسا. ولا يعرف ما إذا كان الملك سيعود إلى الفيلا الفرنسية هذا الصيف. وجاء في وكالة فرانس برس، على لسان كاستاني أن الشاطىء سيفتح للجمهور الاثنين، وأن مصعدا مؤقتا يربط بين الفيلا والشاطىء، كان أثار جدلا أيضا، سيزال في الأسابيع المقبلة. وتسبب بناء المصعد في رمي كميات من الخرسانة على رمال الشاطىء. وتباينت مواقف سكان المنطقة من زيارة الملك السعودي، فبينما عبر البعض عن استيائهم من غلق الشاطىء، رحب العديد من التجار بوجود مرافقي الملك الأثرياء بينهم.
اخترنا لكم