Skip to main content

الصحة البرلمانية: توقف البرامج الصحية لمنظمة الامم المتحدة في العراق "كارثة إنسانية" يجب منعها

شؤون محلية الأربعاء 29 تموز 2015 الساعة 10:41 صباحاً (عدد المشاهدات 263)
بغداد/سكاي برس: وصف عضو لجنة الصحة والبيئة البرلمانية عبدالحسين الموسوي، الاربعاء، توقف البرامج الصحية لمنظمة الامم المتحدة في العراق بانها كارثة إنسانية يجب منعها فيما، اكد ان هذا القرار سيؤثر على عملية التطعيم باللقاحات المختلفة كشلل الأطفال. .وقال الموسوي في بيان تلقته "سكاي برس" ، اننا "نستغرب الموقف المتفرج للحكومة العراقية من اعلان المنظمة الدولية إيقاف برامجها الصحية في العراق بسبب انعدام التمويل لتلك البرامج وما يعني ذلك من تأثير مباشر على منظومة منع انتشار الأمراض التي تفتك بحياة الأطفال والكبار على حدٍ سواء لاسيما في هذه الظروف التي تمر بابناء هذا الشعب الابي". واضاف ان "هذا القرار سيؤثر على عملية التطعيم باللقاحات المختلفة كشلل الأطفال وكذا برنامج ( Dots ) الذي يعنى بمعالجة المصابين بامراض التدرن المستوطن بكثرة في مناطق مختلفة من العراق". وشدد الموسوي على "اهمية الاهتمام بتوفير التمويل لاستمرار العمل بهذه البرامج الحيوية والأساسية لا يقل أهمية عن توفير سلاح المعركة وفي نفس الوقت لن يكون رقما كبيراً يُضاف لعجز الموازنة". يشار الى ان الأمم المتحدة اعلنت ، امس الثلاثاء،عن تعليق برامجها الصحية التي كان يفيد منها ملايين الأشخاص في العراق بسبب نقص الأموال، فيما حذرت من خطر انتشار وباء الحصبة وعودة شلل الأطفال جراء عدم تمتع أكثر من نصف مليون طفل بالحماية.
حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة